تفاعلاً مع ساعة الأرض.. مبنى وزارة “البيئة” يطفئ أنواره

أطفأت وزارة البيئة والمياه والزراعة أمس السبت، أنوار مبناها الرئيس في مدينة الرياض، من الساعة 8.30 وحتى 9.30 مساء، مشاركةً منها العالمَ في يوم الأرض.

وقال معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن الفضلي: “‏نشارك العالم اليوم ساعة الأرض، بالتزامن مع فعاليات ‎أسبوع البيئة، وذلك بإطفاء إضاءة مبنى الوزارة الرئيس، للمساهمة بالتوعية بضرورة ترشيد الطاقة سعياً لاستدامة بيئية”.

من جهتها أوضحت الوزارة أن مشاركتها تأتي انطلاقاً من مسؤوليتها البيئية، وحرصها على توعية المجتمع بأهمية المحافظة على البيئة، وضرورة ترشيد استهلاك الطاقة والموارد الطبيعية، والحد من التلوّث البيئي، ومواجهة التغير المناخي الذي يهدد كوكب الأرض.

يُذكر أن منظمة الصندوق العالمي للطبيعة اختارت آخر سبت من مارس من كل عام موعداً للاحتفال بساعة الأرض، من خلال إطفاء الأنوار لمدة ساعة؛ لإثارة انتباه سكان الأرض لضرورة المحافظة على البيئة في مواجهة التغير المناخي.

وبدأ الاحتفاء بهذه المناسبة في العام 2007 انطلاقاً من مدينة سيدني الأسترالية، وتحولت بعد ذلك إلى حدث عالمي. وتم اختيار هذا اليوم لكونه قريباً من الاعتدال الربيعي الذي يتساوى فيه الليل والنهار، بحيث يتم ضمان مشاركة غالبية دول العالم في وقت متقارب من الليل.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا