الشؤون الإسلامية تشارك في معرض كوالالمبور الدولي للكتاب ٢٠١٩

تشارك وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المعرض الدولي للنشر والكتاب بكوالالمبور بالمملكة الماليزية، الذي انطلقت فعالياته اليوم الجمعة في دورته الـثامنة والثلاثين، والذي يقام في الفترة ما بين الثاني والعشرين من شهر ٢٩ مارس إلى ٨ إبريل ٢٠١٩م؛ حيث تحرص الوزارة على المشاركة في معارض الكتاب الدولية، استمرارًا لجهودها في خدمة الإسلام والمسلمين، والإسهام في تقديم صورة حسنة ومميزة لأنشطتها المتعددة في إيضاح صورة الإسلام الصحيح، القائم على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.

وحرصت الوزارة هذا العام على تنوع وتميز الخدمات المقدمة لزوار الجناح بما يتوافق مع رؤية المملكة ٢٠٣٠؛ حيث زوِّد الجناح بمجموعة كبيرة من إصدارات الوزارة من الكتب العلمية والمطبوعات الإرشادية بأكثر من ٤٥ لغة عالمية، وإصدارات مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بمختلف الأحجام والروايات واللغات.

وقد حظي الجناح فور افتتاحه بتوافد عدد كبير من الزائرين، الذين حرصوا على اقتناء نسخ من المصحف الشريف وترجمة معانيه من إصدارات مجمع الملك فهد، الذي يعد أكبر وأفخم مطبعة بالعالم تخدم القرآن الكريم، والتي طبعت أكثر من ٣١٥ مليون نسخة من المصحف الشريف منذ افتتاحها عام ١٤٠٥ هـ.

وتأتي مشاركة الوزارة في الفعاليات العربية والإسلامية بتوجيهات ومتابعة من معالي الوزير الشيخ الدكتور عبدا للطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، الذي يحرص دائمًا على إطلاع الرأي العام على الدور الريادي للمملكة في خدمة الإسلام والمسلمين، والإسهام في تقديم صورة حسنة ومميزة عن الإسلام الوسطي، من خلال المطبوعات التي توزعها الوزارة في الجناح بشكل يومي.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا