اليوم المفتوح لجمعية إعلاميون.. الغربي: الفعالية تعزز أواصر التواصل والتفاعل بين الإعلاميين تحقيقاً لـ”رؤية 2030″

تنظم جمعية “إعلاميون” فعالية #اليوم_المفتوح_لإعلاميون، لأعضائها وزملاء المهنة ضمن أنشطتها المجتمعية بما يقوي العلاقة ويعزز التواصل بين أبناء القطاع الإعلامي بمختلف مساراته وقطاعاته.

الرياض / أحمد العطافي

وتسعد جمعية “إعلاميون” بحضور ومشاركة الزملاء والزميلات الإعلاميين وأبنائهم في يومها الأسري الذي يقرب المسافات، ويعزز أواصر المحبة والوفاء والمشاركة المجتمعية بين أبناء المهنة الإعلامية، والذي يحتضنه نادي مؤسسة التدريب المهني بالرياض غداً السبت 23 رجب 1440 هـ الموافق 30 مارس 2019م، من الساعة الثانية ظهراً وحتى الساعة العاشرة مساء.

من جانبه، أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية “إعلاميون” الأستاذ سعود بن فالح الغربي، إن تنظيمهم هذه الفعالية الاجتماعية التفاعلية لأعضاء الجمعية والزملاء الإعلاميين بشكل عام، تنطلق من أهداف الجمعية للاهتمام بمنسوبيها وتعزيز أواصر التواصل والتفاعل فيما بينهم وبمشاركة زملائهم المنتمين لهذه المهنة النوعية في المجتمع تحقيقاً لأهداف رؤية 2030.

وأضاف: لدى جمعية “إعلاميون” ممثلة بالأمانة العامة واللجان التابعة لها، العديد من البرامج والفعاليات الموجهة للإعلاميين من منسوبيها ومن القطاع ككل، مثل مبادرة زيارة المناطق، زيارة المعارض، والمؤسسات الإعلامية، بما في ذلك عدد من البرامج في إطار المسؤولية الاجتماعية، ولذلك هناك لجنة في الجمعية مختصة بهذا الجانب ولديها برامجها وخططها السنوية وفريقها لتنفيذها بأفضل صورة ممكنة.

وبيّن رئيس جمعية “إعلاميون” أن الأمانة العامة للجمعية نفذت خلال الربع الأول من العام 2019، أكثر من 15 مبادرة وبرنامج وفعالية متنوعة الأهداف والمستويات، وشارك فيها أعضاء الجمعية وشاركهم زملاء إعلاميون، مؤكداً إن لدى الجمعية خطة للعام ككل، وإن الفترة المتبقية من عام 2019 ستكون لها حصصها الخاصة من هذه البرامج والزيارات والفعاليات والمنتديات والمؤتمرات.

وعبر رئيس جمعية “إعلاميون” عن بالغ الشكر والتقدير باسم مجلس إدارة الجمعية، لجهود زملائه في الأمانة العامة واللجان العاملة بقيادة الأمين العام للجمعية الأستاذ ناصر الغربي، نظير ما يقدمونه من عطاء وأفكار خلاقة لخدمة منسوبي الجمعية وزملائهم الإعلاميين وخدمة المجتمع وإيجاد الحراك الإيجابي والتفاعل مع أحداث الوطن وفعالياته في مختلف مناطقه، مؤكداً استمرارهم في هذه الجهود التطوعية الرائعة.

وثمن الغربي، التفاعل المجتمعي لشركاء الجمعية الاستراتيجيين في فعالية #اليوم_المفتوح_لإعلاميون، وهم: المؤسسة العامة للتدريب التقني والفني، شركة المدينة الإعلامية السعودية، حلويات سعد الدين، صحيفة عين الرياض، فندق بيوت مكين، شركة الماجد للعود، مطاعم الشيف، ومطاعم دوه.

كما قدم رئيس جمعية “إعلاميون”، شكره وتقديره للشركاء الاستراتيجيين الذي شاركوا ودعموا فعالية “اليوم المفتوح لإعلاميون”، مؤكداً إن مشاركتهم أكبر دليل على دعمهم لمؤسسات المجتمع المدنية وخاصة الإعلامية منها، وأنهم شركاء وسفراء للمجتمع والوطن.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا