وفاق واتفاق لحماية بيئة العمل التعليمي من الأزمات

نفذ اليوم مشروع الإصلاح التربوي “وفاق” وبالتعاون مع إدارة الموارد البشرية ووحدة تطوير الموارد البشرية برنامج وفاق واتفاق في بيئة العمل للموظفين والموظفات الإداريين والإداريات ، وذلك بحضور المدير العام للتعليم بالطائف طلال اللهيبي ومساعدته للشؤون التعليمية مها الزايدي وبحضور مستشار المدير العام لشؤون القضايا سعود الشريف ، وعدد من مديري الإدارات ، وبمشاركة ٤٩٠ إداري وإدارية .

هتون/ د. سحر رجب

وتضمن البرنامج أربعة محاور ، حيث تم استعراض مشروع الإصلاح التربوي ( وفاق ) والية عمله ، بالإضافة إلى تسليط الضوء على المسؤولية الإدارية وفوائدها للفرد والمجتمع ، وأيضا تم توضيح آلية التعاون والاتفاق في بيئة العمل وتعاملها السليم في إحتواء الأزمات ، وحسن الظن في بيئة العمل .

ويستهدف المشروع المدارس ومكاتب التعليم وإدارة التعليم ، حيث يساهم المشروع في حل الأزمات التربوية في الميدان التعليمي لتحقيق الرضا للمستفيد ( الداخلي – الخارجي ) ، وحماية بيئة العمل من الأزمات التربوية الداخلية والخارجية ، وتنمية مبدأ التسامح في المجتمع التعليمي ، بالإضافة إلى نشر ثقافة تقبّل الرأي والرأي الآخر ، وتقديم الحلول السريعة لاحتواء الأزمات التربوية في بيئة العمل ، وتصميم البرامج التوعوية لحماية الميدان التعليمي من الأزمات التربوية ، كما يساهم في تحقيق مبدأ التكامل بين ( الإدارات ، مكاتب التعليم ، المدارس ) في معالجة الأزمات التربوي في الميدان .

من جانبه ، أكد المدير العام للتعليم بمحافظة طلال اللهيبي ، أن الإصلاح التربوي عملية تخطيطية وفلسفة تربوية لا تركز فقط على الإصلاح بين المتخاصمين ، إنما تهدف إلى تكوين بيئة تربوية صحية خالية من الإشكاليات ، معتبراً إياها عملية ديناميكية ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالتحوّل الوطني ، فلا يمكن أن ينمو وطن أو يتطور مجتمع ، إلا من خلال التكاتف والتصافح ، مشيراً أن المجتمع التربوي هو خير من يمثل ويمتثل هذه القيم . مثمنا جهود القائمين على مشروع وفاق ومقدما لهم الشكر على ذلك . ومقدما شكره كذلك لادارة الموارد البشرية ووحدة تطوير الموارد على تعاونهم فيما يحقق الأهداف المنشودة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا