الفوائد الصحية والغذائية لفاكهة الكمثري

بالإضافة الى الطعم اللذيذ، تحظى الكُمثري بالعديد من العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الجسم لكي يُمارس مهامه بشكل صحي. وفي هذا المقال سوف نسرد بعض العناصر الغذائية التي تحويها فاكهة الكمثرى.

عنصر البوتاسيوم
تُوفر الكُمثرى 119-121 ملج من البوتاسيوم في كل 100 جرام.
 
والبوتاسيوم له دور في إنقباض وإنبساط العضلات لذا فإنه يُساعد القلب علي أن يقوم بوظائفه. كما وأن البوتاسيوم يمنع التشنجات ويُساعد في سرعة التعافي من التعب في العضلات بعد ممارسة التمارين الرياضية.

الأطفال فوق سن الـ 10 سوات وجميع البالغين بحاجة الى 2000 ملجم يومياً من البوتاسيوم.

الألياف الغذائية
تُوفر ثمرة الكُمثرى حوالى 3.6 جرام من الألياف.

وجود الألياف في النظام الغذائي هام جداً للقضاء على الكولسترول الزائد عن طريق الجهاز الهضمي، وتوفير الجزء الأكبر في الأطعمة التي تُقلل الشعور بالجوع وتناول وجبات خفيفة. هذه الإجراءات تُساعد في منع تطور الإصابة بأمراض القلب والسمنة، وهما اثنان من الاضطرابات الصحية الاكثر انتشاراً في الولايات المتحدة.

ينبغي على الرجال تحت سن الـ 50 الحصول على 38 جراماً من الألياف يومياً، وفقاً للأكاديمية الوطنية للعلوم، أما الرجال في سن الـ 51 وكبار السن يحتاج جسمهو الى 30 جرام يومياً. وبالنسبة للنساء تحت سن الـ 50 فهي تحتاج الى 25 جرام من الألياف يومياً، في حين أن النساء في سن الـ 51 فأكثر يجب أن تحصلن على 21 جرام يومياً.

الفيتامينات
ثمرة الكمثرى المتوسطة الحجم التي تزن حوالى 6 أوقية، توفر 7.5 ملج من الفيتامين الذي يحتاجه الجسم لبناء أنسجة جديدة لإلتآم الجروح وإصلاح الأوعية الدموية، و12 ميكروجرام من حمض الفوليك الذي يلعب دوراً في منع حدوث العيوب الخلقية في الأجنة، كما تحتوي ثمار الكمثرى على الفيتامين  الضروري لدعم صحة العين والبشرة والشعر.

وتناول ثمرة كمثرى واحدة متوسطة الحجم يُعطي 37 سعرة حرارية و 17 % من المواد الكربوهيدراتية.

تحذير

تحتوي بذور الكمثرى على مادة كيميائية ضارة (يوجد بها مادة السيانيد )، لذا يفضل عدم تناول بذور الكمثرى الا ان تناول بذرة أو بذرتين بالخطأ لا يسبب أي ضرر، ولكن هناك تقارير تفيد بحدوث تسممات لبعض الأشخاص الذين تناولوا كميات من بذور الكمثرى

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا