وكيل إمارة جازان يفتتح شاطئ ومسبح حرس الحدود لذوي الاحتياجات الخاصة

افتتح وكيل إمارة منطقة جازان المكلف عبد الله بن صالح المديميغ اليوم، شاطئ ومسبح حرس الحدود لذوي الاحتياجات الخاصة، بحضور قائد حرس الحدود بمنطقة جازان اللواء محيا بن عطا الله العتيبي، وذلك بجزيرة المرجان بمدينة جيزان.

ـ جازان

وأزاح وكيل إمارة جازان الستار عن اللوحة التذكارية، مستمعًا لشرح مفصّل عن المشروع من قِبَل مدير إدارة البحث والإنقاذ والسلامة بحرس الحدود، اللواء ناجي الجهني، عن المرافق، وما يحتويه المشروع، وعن الخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة.

وبدأ الحفل الخطابي المُعَد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقي قائد حرس حدود جازان كلمة، أكَّد فيها أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين (حفظهما الله)، هي خير دليل على تحقيق الرفاهية لصالح المواطن السعودي، ولفئة ذوي الاحتياجات الخاصة الغالية على قلوبنا، مقدمًا الشكر لسمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه على دعمهما، واهتمامها بكافة أنشطة وبرامج حرس الحدود بالمنطقة.

وأشار اللواء العتيبي إلى أن افتتاح شاطئ ومسبح حرس الحدود لذوي الاحتياجات الخاصة، يأتي ضمن المبادرات التي ينفذها حرس الحدود لخدمة ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، ومنها منطقة السباحة التي تم تخصيصها لهم في جزيرة المرجان، موضحًا أن هذا الشاطئ المتخصص يخدم المهام الإنسانية إلى جانب عمليات البحث والإنقاذ، ويمتاز بتوفر مسار خاص يتناسب مع حركة العربات المخصصة لهم، إضافة إلى تحديد المنطقة من الساحل ومن داخل منطقة السباحة، وتجهيزها بأحدث وسائل الأمن والسلامة، ووضع اللوحات الإرشادية والتوعوية، وبرج للمراقبة، سعيًا لتمكين هذه الشريحة من ممارسة هوايتها بالسباحة على الشاطئ بشكل طبيعي مع المجتمع.

بعد ذلك ألقى مدير إدارة البحث والإنقاذ والسلامة بحرس الحدود اللواء ناجي الجهني كلمة، بيَّن فيها أن مهمة البحث والإنقاذ والسلامة والإطفاء البحري تعتبر مهمة رئيسة من مهام حرس الحدود بالمملكة، وما يقوم به من دور في مراقبة وتنظيم المسابح العامة على شواطئ مملكتنا الغالية، بالتنسيق والتعاون مع محتلف الجهات، لتقديم أفضل الخدمات لمرتادي الشواطئ ومزاولي مختلف الأنشطة البحرية، وذلك تحقيقًا لرؤية المملكة ٢٠٣٠، وبرنامج التحول الوطني ٢٠٢٠، الذي يؤكد على تحويل هذه الشريحة من متلقين للمساعدة إلى منتجين.

عقب ذلك شاهد الحضور فليمًا مرئيًا عن المشروع الذي تبلغ مساحته ٦٠٠ متر مربع، ويحتوي على كل التجهيزات والمتطلبات لذوي الاحتياجات الخاصة، ويضم ممرًا من (الستانلس ستيل) داخل البحر، وممر خشبي على الشاطئ الرملي، ومنطقة محددة الأبعاد للسباحة، ومجهزة بجوانب آمنة، ودورات مياه، ومواقف خاصة، ومظلة انتظار، ولوحات تحذيرية، ولوحات تعليمات الشاطئ، وبرج مراقبة، وعوامات تحديد مناطق السباحة المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة.

بعد ذلك توالت فقرات الحفل، والتي اشتملت على العديد من الكلمات، إضافة لاستعراض تجربة معاق، قدمها أحد المعاقين بمركز التأهيل الشامل بالمنطقة.

وفي ختام حفل الافتتاح سلّم وكيل إمارة جازان شهادات الشكر والتقدير للمشاركين، وتسلّم هدية تذكارية بالمناسبة، والتقطت الصور التذكارية مع المعاقين .

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا