غضب بسبب حديقة تحلية خميس مشيط ومشاهد صادمة توثق الإهمال

معاناة حديقة التحلية في خميس مشيط، المقابلة لدوار شارع الخمسين من الإهمال.

وتتمثل المعاناة في سوء أرضية منطقة ألعاب الأطفال التي يرتادها أطفال الأحياء المجاورة للحديقة بشكل يومي؛ حيث إن الأرضية ترابية ومثيرة للغبار والأوساخ، بالإضافة إلى عدم تنظيف المكان من الأعشاب والحشائش.

وطالب عدد من مرتادي الحديقة بضرورة الاهتمام بالمكان وزراعته بالنجيلة الصناعية؛ من أجل توفير مكان مناسب ونظيف؛ حتى يمارس الأطفال هواياتهم ويلعبون في مكان نظيف وصحي، ولعل بلدية المحافظة تتجه إلى المسارعة في الاستجابة لهذه المطالب التي ينتظرها كل مرتادي الحديقة، كما يأمل سكان الأحياء المجاورة مثل الحضاري والجامعيين والحقباء في توفير حدائق بها جلسات وألعاب وممشى؛ لتكون متنفسًا للأهالي.

 

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا