الأمير بدر بن سلطان يُقرّ البرنامج العلمي لمنتدى مكة المكرمة الاقتصادي

أقرّ صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة العليا لمنتدى منطقة مكة المكرمة الاقتصادي ، البرنامج العلمي والمحاور الأساسية للمنتدى ، الذي سينطلق بالعاصمة المقدسة في الـ 26 من شهر مارس الجاري.

هتون/واس

جاء ذلك خلال ترؤس الأمير بدر بن سلطان ، بمقر الإمارة في جدة ، اجتماع اللجنة التنفيذية للمنتدى ، بحضور رؤساء اللجان ، حيث تخلله استعراض الترتيبات والاستعدادات للمنتدى ، ومحاور المنتدى التي ستركز على التنمية الحضرية ، والخدمات العامة والبنية التحتية ، والنقل والخدمات اللوجستية ، والابتكار في الحج والعمرة.
وسيشارك في منتدى منطقة مكة المكرمة الاقتصادي ، نخبة من المتحدثين الرئيسيين في عِدة حلقات نقاش ، يتخللها عرض للفرص الاستثمارية التي يمكن للقطاع الخاص تبنيها.
يُذكر أن منتدى منطقة مكة المكرمة الاقتصادي الذي عقدت دورته الأولى في جدة العام الماضي ، جاء بعد دمج الفعاليات الاقتصادية في المنطقة تحت مظلة واحدة رغبة من إمارة منطقة مكة المكرمة ، في توحيد جميع الفعاليات والأنشطة الاقتصادية واضطلاعها بدورها في تطوير المحافظات اقتصادياً ، وعمرانياً ، والعمل على تنمية الخدمات العامة فيها ورفع كفاءتها.
وحظي المنتدى في نسخته الأولى ، بمشاركة شخصيات بارزة ومتحدثين من مختلف القطاعات ، وسلطوا الضوء على أهم الفرص الاستثمارية والاقتصادية للمنطقة ، وأهمية تحقيق التنمية وتطوير أداء القطاعات ، والاستثمار في قطاع الصناعة وتنويع مصادر الجذب ودعم الشراكة بين القطاعين العام والخاص ، ومتابعة الإجراءات الخاصة بهذا الجانب لتحقيق الريادة للمنطقة ، تماشياً مع رؤية المملكة 2030، واستعراض الفرص الاستثمارية ، وإطلاق الحوافز للمستثمرين من خلال الاستفادة من عدة عوامل تتمتع بها المنطقة ، منها الموقع الجغرافي والأنشطة التجارية من خلال الموانئ المنتشرة على سواحلها ، إلى جانب وسائل الجذب السياحية التي تزخر بها عدد من مدن ومحافظات المنطقة ، مما جعلها مقصد للسياحة الداخلية طوال العام.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا