الدولي السعودي طلال المشعل يحصل على شهادة التدريب B المعتمدة من الاتحاد الآسيوي

حصل اللاعب الدولي السابق، وهدَّاف المنتخب السعودي، والمُحلل والناقد الرياضي لاعب النادي الأهلي الملكي والعميد الاتحادي والعالمي النصرواي، في المملكة العربية السعودية الكابتن طلال بن سعيد المشعل على شهادة التدريب‏B-AFC Licences Football coach  المعتمدة من الإتحاد الآسيوي لكرة القدم.
هتون/ سلمان مدخلي
وبهذه المناسبة تلقى الكابتن طلال المشعل التهاني والتبريكات من الأهل والزملاء والأصدقاء والمحبين لهذا النجم الخلوق وأحد الهدافين الكبار للمنتخب السعودي، والذي سطَّر الإبداعات داخل المستطيل الأخضر بِفَنِّه الجميل وأخلاقه العالية طيلة مسيرته الرياضية مع المنتخب السعودي والأندية التي لعب لها والتي توَّجها بالعديد من البطولات والإنجازات المختلفة والجوائز والتكريمات التي حاز عليها داخليًا وخارجيًا كأحد أبرز النجوم اللامعة في سماء كرة القدم السعودية وسألوا الله تعالى أن يكون التوفيق والنجاح حليفًا له في المجال التدريبي الرياضي بكرة القدم لخدمة وطنه.


الغزال الأسمر الدولي السعودي والمهاجم الهداف (29) طلال سعيد المشعل، من مواليد 7 يونيو 1978، لاعب كرة قدم سعودي مُعتزل مهاجم، ومدرب ومُحلل وناقد رياضي حاليًا وكانت بدايته في النادي الأهلي الملكي السعودي الذي أمضى نصف عمرة الرياضي فيه وكانت بدايات طلال مع الأهلي في سن البراعم وتدرج إلى الأول وقد مرَّ عليه الكثير من أفضل المدربين مثل أحمد الصغير وأمين دابو.
يُعتبر المهاجم الدولي والمدرب القادم بقوة الكابتن الهداف طلال المشعل رابع الهدافين للمنتخب الوطني في المباريات برصيد 30 هدف ويأتي بعد كل من ماجد عبد الله وياسر القحطاني وعبيد الدوسري.
وساهم الغزال الأسمر طلال بن سعيد المشعل في تأهل المنتخب إلى نهائيات كأس العالم 2002م،  وحصل على لقب هداف التصفيات وحقق مع منتخب بلاده كأس الخليج والعرب وأفضل لاعب في آسيا وهدافا للمنتخب السعودي.
ويُعتبر المهاجم الدولي السعودي طلال المشعل، من أفضل الهدافين في تاريخ المنتخب السعودية وحصل على لقب الهداف مع الصقور الخضر.
من ناحيته قدم الكابتن والمهاجم الدولي الهداف طلال (29) المشعل جزيل شكره إلى كل من قدم الدعم والمساندة له خلال مسيرته كلاعب والآن كمدرب والشكر موصول للجنة الفنية بالاتحاد السعودي ممثلة برئيسها الأستاذ أحمد بن راشد الراشد، وأعضائها الكرام وإلى المحاضرين الكابتن بندر الاحمدي والكابتن محمد العبدلي وإلى الدكتور يحيى العياف وإلى المقيم الآسيوي والمُحاضر المعروف الكابتن الكبير الكويتي أحمد حيدر.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا