رسالة من نادي القصيم لذوي الاحتياجات الخاصة

بعد زيارة نادي القصيم لذوي الاحتياجات الخاصة لمهرجان نفحات الثاني وزيارة الركن التعريفي لجمعية الإعاقة الحركية للكبار بالقصيم.
أتقدم للقائمين على جمعية الإعاقة الحركية للكبار بجزيل الشكر وعظيم الامتنان على حسن استقبالهم ورحابة صدورهم، ومدى فرحتهم بزيارتنا لمهرجان (نفحات)، وقد سعدنا جداً بهذه الزيارة الرائعة. سعادتنا بدأت ونمت من سعادة أبنائنا لاعبو نادي ذوي الاحتياجات الخاصة بالقصيم. كانت بداية جولتنا جميلةً بالبداية من خلال وقوفنا على أحد الأجنحة المهمة لنا جميعاً يُعنى بفئة غالية علينا وعلى كافة أفراد المجتمع ركن جمعية حركية، حيث استمتعنا وسعدنا بما سمعناه من الأستاذ/ عبد الله الصالحي، المشرف على الركن التعريفي المشارك بالمهرجان، وعن دور هذه الجمعية المباركة، وبعدما تم توديعنا على أمل اللقاء بهم – بإذن الله تعالى- قمنا بالمرور على كافة الأسر المنتجة المشاركة بالمهرجان وغيرها، كل بمجاله.


وقد كان ختام جولتنا – ولله الحمد والمنة- مميّز وفي غاية الروعة بالتشرف والسلام على سعادة رئيس بلدية محافظة البكيرية -مشكورا- وعدد من المشرفين على المهرجان، جزاهم الله جميعاً عنا وعن أبنائنا اللاعبين خير الجزاء، وكتب الله لكم الأجر والثواب.
كما سعدنا وتشرفنا بزيارة جناح الدفاع المدني والمقام بمناسبة اليوم العالمي للدفاع المدني، وقد لمسنا منهم كل المحبة والتقدير.
شكراً لكم من الأعماق – وبحول الله تعالى – سيكون لنا تواصل في المستقبل؛ لما لكم من خبرة في مجال هذه الفئة الغالية علينا جميعاً.
وتقبلو تحيتي وتحية زملائي بالجولة
مدرب فئة الحركية/ عمر العثمان
الكابتن/ عبد العزيز الطسوس، لاعب فئة حركية (العمدة)
مدرب الذهنية/ السيد محمد حمزة.
ومجموعة من لاعبي الفئة الذهنية

بقلم/ عبد العزيز بن سليمان الزويد – المشرف الثقافي والاجتماعي بنادي ذوي الاحتياجات الخاصة بالقصيم

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا