محافظ الداير يكرِّم عناصر بالقوات البرية في الحد الجنوبي

كرم محافظ الداير، نايف بن ناصر بن لبدة، بحضور مدير شرطة الداير المقدم أحمد بن مداهي الريثي، عددًا من أفراد القوات البرية المرابطين على حدود الداير، نظير جهودهم وتفانيهم في أداء العمل، وتميزهم في أداء المهام المناطة بهم على الحدود.

وسلم بن لبدة، أفراد القوات البرية المكرمين، شيكات بمبالغ مالية من صندوق المحافظة وشهادات شكر وتقدير، مشيرًا إلى أنَّ هذا التكريم جاء نتيجة ما قدَّموه من جهد وعطاء في عملهم، متمنيًا لهم التوفيق وأن يكون هذا التكريم دافعًا لهم لبذل المزيد من الجهد والعطاء، مؤكدًا أنَّ الوطن يستحق منا التفاني والإخلاص.

من جانبهم أعرب المُكرّمون عن شكرهم لمحافظ الداير على هذا التكريم الذي اعتبروه حافزًا لهم لبذل المزيد من الجهود في عملهم لخدمة الدين والمليك والوطن.

وكان محافظ الداير كرَّم، في 31 يناير الماضي، عددًا من رجال حرس الحدود بالمحافظة، نظير جهودهم وتفانيهم في أداء العمل، بحضور قائد قطاع حرس الحدود بمحافظة الداير المقدم فاهد بن عايض البقمي؛ حيث تم تسليم المكرَّمين شهادات شكر وتقدير؛ وذلك لإسهامهم في إحباط كثير من المهربات، وتميزهم في أداء المهام المناطة بهم على الحدود.

يذكر أنّ حرس الحدود ومختلف الجهات المعنية تقوم بجهود كبيرة في عمليات التأمين والمرقبة مع الحرص على تزويد ودعم قواتها بأحدث الأجهزة وتأهيلها بالتدريبات المناسبة، وذلك على امتداد الشريط الحدودي بالداير، مع اتخاذ الإجراءات الضامنة لرفع مستوى الجاهزية واستمرار اليقظة لإحباط أي محاولة تستهدف أمن واستقرار المملكة.

وينتشر عدد من نقاط حرس حدود محافظة الداير على امتداد الشريط الحدودي وتشمل مراكز: ضمد ونيد العقبة، حطاب، وظهياء وحمر،  بالإضافة إلى فصيل الأمن المساند، وتصل إلى 35 نقطة تفتيش ومراقبة تؤدي دورها بأعلى مستويات الجاهزية والتأهيل؛ حيث ترتكز استراتيجية التأمين بشأنها على توزيع تلك النقاط بما يضمن تغطية الأماكن الحيوية المنطقة عن طريق تحقيق سيطرة أمنية شاملة؛ حيث الموقع الحيوي لمحافظة الداير شرق منطقة جازان بجنوب المملكة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا