الفتح يُسقط الشباب بهدف قاتل ويشعل صراع «وسط الجدول»

تمكّن فريق الفتح من الظفر بثلاث نقاط مهمة، اليوم السبت، بعدما تغلب على ضيفه، فريق الشباب، بهدف في الدقيقة الأخيرة من المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء، لحساب الجولة الـ19 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويدين الفتح بالفضل في هذا الفوز للاعبه إبراهيم الشنيحي الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 88.

واضطر فريق الشباب لاستكمال المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 56 بعد طرد حسن معاذ فلاته، كما وشهدت هذه المباراة إهدار كونستانتين بوديسكو، لاعب الشباب، ركلة جزاء في الدقيقة 66.

ورفع الفتح رصيده إلى 25 نقطة في المركز الثامن وتوقف رصيد الشباب عند 34 نقطة في المركز الرابع.

ومثلت هذه الخسارة ضربة لآمال الشباب الذي كان يمنّي النفس باحتلال المركز الثالث؛ خاصة بعد المستويات الجيدة هذا الموسم تحت قيادة المدرب اماريوس سوموديكا، الذي وجد مساندة قوية من إدارة النادي برئاسة خالد البلطان، مكنته من إعادة الفريق إلى مستواه المعهود ودخوله مجددًا دائرة كبار الكرة السعودية التي طالما كان أحد أضلاعها.

في المقابل، أضافت النقاط الثلاث دفعة معنوية للفتح الذي كان يحتل المركز الحادي عشر قبل انطلاق المباراة برصيد 22 نقطة؛ حيث تشهد منطقة وسط الجدول تقلبات عديدة وسريعة يمكن أن تهوي بالفريق في مناطق الخطر إذا لم يجمع أكبر عدد من النقاط.

 

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا