الوحدة يقلب الطاولة على الرائد ويحقق فوزًا تاريخيًا

حقق فريق الوحدة، اليوم السبت، فوزًا مهمًا خارج الديار، بتغلبه على مضيفه الرائد، بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب مدينة الملك عبد الله ببريدة، ضمن منافسات الجولة التاسعة عشرة من مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

الكلمة الأولى في اللقاء كانت من نصيب أصحاب الأرض؛ عندما تقدم الرائد بهدف سجله البلجيكي إيلومبي مبويو في الدقيقة 11 من زمن الشوط الأول؛ إثر هجمة مرتدة منظمة.

وساد المباراة إيقاع متوسط بعد تقدم الرائد، لكن الوحدة عاد ليعيد المباراة إلى نقطة البداية؛ حيث تمكن البرازيلي ريناتو سانشيزز من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 29 بعد تمريرة من زميله الفنزويلي رومولو أوتيرو؛ لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف في كل شبكة.

وسارت المباراة عل نفس النهج في شوطها الثاني، لكن رغبة الوحدة كانت أكبر في التقدم، وهو ما تمثل في أكثر من 14 محاولة للتسديد على مرمى الرائد.

وكان للوحدة ما أراد عند الدقيقة 52، عندما راوغ اللاعب عصام الجبالي مدافعي الرائد داخل منطقة الجزاء، ومرر الكرة على طبق من ذهب لزميله فواز الصقور الذي لم يواجه صعوبة في إيداع الكرة المرمى؛ ليعود الوحدة من بعيد ويتقدم بهدفين مقابل هدف واحد للرائد.

وحاول الرائد تدارك الأمور والعودة في النتيجة، لكن محاولاته فشلت أمام دفاع الوحدة المنظم، بينما حرمته العارضة من إدراك التعادل.

وشهدت الدقيقة 71 حصول لاعب الرائد حسين الشويش على البطاقة الحمراء؛ ليكمل أصحاب الأرض المباراة بعشرة لاعبين.

بهذا الفوز، حقق الوحدة إنجازًا تاريخيًا بفوزه على الرائد في الدوري ذهابًا وإيابًا، ورفع رصيده في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين إلى النقطة 31 في المركز الخامس، بينما تجمد رصيد الرائد عند النقطة 23 في المركز العاشر.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.