تعويذة الشعر

قصيدة جديدة من نظم الشاعر العربي الذي أطلقنا عليه لقب الشاعر الذهبي كون حروفه كالذهب ونظمه يشبه بريق الذهب إنه الشاعر مطلق المرزوقي البقمي  نترككم معها

 

 

سأشْعلُ الحَرْفَ للأشْوَاقِ قنديلا
وأنشدُ اللحنَ أزهارا أكاليلا

متى بدا الحرفُ يَنفُثُها تعَاويذِي
صَعْبٌ عَلَى النَّثْرِ تَهْجِيَةً وَتأْوِيلا

سأُرقِي الشِّعْر مِنْ عينٍ ومن حسدٍ
حتى بذا الفكْرِ أُلْغِيهَا الأَبـَاطِيلا

تَسُوقُنِي حَشْرَجَاتُ اللَحْظِةِ الأولى
بأنْ أُقَبــِّلَ ثَــغْـرَ الحَرْفِ تَقْبِيْلا

فأسْتَعِيْرُ القُوافِي مِنْكِ سيّدتِي
وأجْعَلُ الشّعْرَ أنْغَاما وتَرْتِيلا

متى تَغَنّتْ على الألحَانِ فَاتِنَتِي
أحِيْلُ من أجْلِهَا حُبّــي مواويلا

حتى إذا مَاتَلَاقِينَا بِذي ألَقٍ
تَنَاثَرتْ حَولنا النَجْمَاتُ تَنْزِيلا

فلتُسْرِعِي نَحْوَ قَطْفِ الشَّوقِ رَائِعَتِي
لا يَقْبَلُ الشَّوقُ تَـأخِيـرًا وتَـأْجِيلا

هُنَا جََعَلْنا النُّجُومَ الزُرْقَ مَقْعَدُنا
حيثُ الغيومِ التي تَهْمــِي تَهَاليلا

الفُلْكُ تَجْرِي ونَجْرِي فِي مِنَاكِبها
نُعَانِقُ السُّحُبَ للأَحلامِ تَبْجِيلا

جَمِيلتي في بهاءِ الحُسنِ طاغيةٌ
قَدْ فُضّلَتْ عَنْ نِسَاءِ العَصْرِ تَفْضِيلا

#مطلق_المرزوقي

 

46 تعليق

  1. نقف أحيانا في النصوص الشعرية حين نقرأها وبنظرة تأملية تتجاوز ما اعتادنا عليه ذلك النص الذي يغذي الخيال ويلج بنا نحو عالم أخر وضعته أبيات القصيدة
    وهذه التعويذة نجدها تأخذنا لخيال يبعث على الحركة والنشاط والانتعاش. ونجد ذلك ايضًا في اللقاء المفجر رهافة عذبة ومعذبة في آن واحد ..بين الحبيب والمحبوبة بجماليات لعدد من الاستعارات الأدبية مغلقة على أسرارها، في فضاء المناجأة للحبيبة وخاصة حين يتطرق لكيف ستكون التعويذة.
    ويتواصل الشاعر في انشغاله الشعري مع الكائنات والموجودات والوجود والاشياء من حوله وحول الحبيبة (تَنَاثَرتْ حَولنا النَجْمَاتُ تَنْزِيلا…) يستحضر مخلوقات لاوعية في حالة تحولية انتقالية من بنية الشيء الى بنية الأثر عبر مصورات شعرية تأسطر للمكان وسحريته وأوجاعه واسنادها بصفات تحولية .
    فيستكمل المناجأة بلغة توظف شاعريته وفي قصيدته دلاله كبيرة تمثل حالة ولادة صوتية سيميولوجية – أن صح التعبير – تتشارك في صناعتها رؤاه الثاقبة حول دور المحبوبة من حيث اسراعها نحوه ( نَحْوَ قَطْفِ الشَّوقِ رَائِعَتِي لا يَقْبَلُ الشَّوقُ تَـأخِيـرًا وتَـأْجِيلا )
    قصيدة جميلة من تلك القصائد المفخخة برقة وعذوبة وذات تراكم في الصور الشعرية تشظّي محمولات فكرنة الذات الشاعرة حتى تصل الى أقصى شعريتها .
    سلمت أناملكم وحفظ الله يراعكم لهتون .. ودمتم بود

  2. مطلق شاعر جميل ..

  3. شئ جيد جدا بالتوفيق

  4. لطيفة العامودي

    شعر جميل وموسيقى أجمل بوركت أستاذ المرزوقي..

  5. للشعر نغمة خاصة ووقع خاص أيضا على الروح شكرا جزيلا لك أستاذ

  6. يمنى يحي بدر

    جمل متناسقة وانتقاء جيد للكلمات ألف شكر لك استاذ المرزوقي..

  7. خديجة الركبان

    بوركت أستاذ المرزوقي وبوركت اناملك إلى الأمام..

  8. أتحفتنا وأمتعتنا بجيل شعرك بارك الله فيه أخي الفاضل..

  9. قصيدة شديدة الرقة

  10. كم كنت اتمنى انى اكتب شعر ولكن !!!
    الحمد لله ربنا نجاه ههههههه

  11. موضوع غاية في الروعة

  12. م.خالد عبد الرحمن

    كل الشكر والتقدير للكاتب فوق الرائع ولقرائنا الأعزاء…جَمِيلتي في بهاءِ الحُسنِ طاغيةٌ
    قَدْ فُضّلَتْ عَنْ نِسَاءِ العَصْرِ تَفْضِيلا

  13. ما اجمل الشعر والكلمات الشيقه

  14. رائع استاذ مطلق

  15. الشعر من اجمل المشاعر والأحاسيس الوجدانيه

  16. شعر جميل ورائع ومعبر احسنت

  17. محمد ابراهيم

    ما اجمل من كلمات وشعر يمس القلوب

  18. كلمات رقيقه وعزبه ورقيقه الاحساس

  19. محمد الزهيري

    في الشعر .. هنالك شاعر وشعراء ..
    لكن احيانا هنالك شخص هو الشعر !
    لجمال وجنون واختلاف ما يكتب ..
    سلمت لنا ياشاعرنا مطلق

  20. القصيدة رائعة جدا.

  21. طلال العطا الله

    نظمك بديع.

  22. قصيدة رقيقة المعاني.

  23. شعر رائع جدا.

  24. شريف إبراهيم

    سلمت يداك شاعرنا كلمات رقيقة وراقية.

  25. متى تَغَنّتْ على الألحَانِ فَاتِنَتِي
    أحِيْلُ من أجْلِهَا حُبّــي مواويلا
    جميل جدا

  26. مبدعون كالعاده

  27. ابراهيم مختار

    ابيات لها موسيقى وجرس خاص

    شكرا لك شاعرنا المميز المطلق

  28. الله الله ع الابداع

  29. عباس بن فرناس

    زاوية رائعه يطل علينا عليها شاعرنا الذهبي

    شكرا لكم

  30. لله دركم صحيفة هتون كعادتكم تستقطبون افضل الكتاب والشعراء المبدعون

  31. سارة المطيويع

    جميل جدا نص متألق

  32. شكرا لادارة صحيفة هتون وبالاخص رئيس تحريرها المبدع الاستاذ عادل الحربي

  33. مدخل جميل

    سأشْعلُ الحَرْفَ للأشْوَاقِ قنديلا
    وأنشدُ اللحنَ أزهارا أكاليلا

  34. بسمة الخالدي

    الشعر ديوان العرب

  35. عبدالاله الغامدي

    اللغة العربية بطبيعتها لغة شاعرية

  36. ما اروعك يا مرزوقي

  37. نص شيق ومتالق

  38. القصيدة جميلة جدا لها موسيقاها الخاصة، أبدعت شاعرنا.

  39. بدرية العبدالله

    فلتُسْرِعِي نَحْوَ قَطْفِ الشَّوقِ رَائِعَتِي
    لا يَقْبَلُ الشَّوقُ تَـأخِيـرًا وتَـأْجِيلا
    حقا كلمات رقيقة تلمس شغاف قلوبنا.

  40. الله على الإبداع نظم متميز جدا.

  41. جواهر الشمري

    أدمنت قراءة الشعر وأنا لم أكن أحبه قبلا.. شكرا لك شاعرنا المبدع على شعرك هذا.

  42. قصيدة رائعة، دائما يطربنا شعر الأستاذ مطلق، فدام إبداعك وبالتوفيق.

  43. فايزة الشهراني

    الفُلْكُ تَجْرِي ونَجْرِي فِي مِنَاكِبها
    نُعَانِقُ السُّحُبَ للأَحلامِ تَبْجِيلا

    جَمِيلتي في بهاءِ الحُسنِ طاغيةٌ
    قَدْ فُضّلَتْ عَنْ نِسَاءِ العَصْرِ تَفْضِيلا

    رائعة أخرى تخطها أنامل الشاعر المبدع!

  44. حامد الحازمي

    في منتهي الروعه

  45. جيد جدا

  46. معاني معبره

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا