أمير منطقة جازان يستعرض مبادرة تعليم جازان ”بلا مبان مستأجرة“

استعرض صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز أمير منطقة جازان، مع مدير عام التعليم بالمنطقة الدكتور (عسيري بن أحمد الأحوس) مساء أمس بقصر سموه، مبادرة تعليم جازان ”بلا مبان مستأجرة“.

ـ جازان

وتحدث سموه خلال الجلسة الأسبوعية التي عقدها عن أهمية المبادرة، التي تهدف للوصول بالإدارة العامة للتعليم بجازان لأن تكمل تنفيذ المشروعات التعليمية الحكومية، وأن تقوم بالاستغناء الكامل عن المباني التعليمية المستأجرة، بمختلف المحافظات والمراكز والقرى التابعة للإدارة.

من جانبه قدم مدير عام التعليم بجازان شرحًا مفصلًا عن المبادرة، التي تهدف للتخلص من المباني المستأجرة للمدارس والمشروعات التعليمية، التابعة لمكاتب التعليم الخاصة بالإدارة العامة للتعليم بجازان، وحصر الأراضي المناسبة في المواقع القريبة من المباني المستأجرة، وتخصيصها لإنشاء مباني مدرسية حكومية، مبينًا أن المبادرة ستسهم في التخلص من كثافة الطلاب في الصفوف الدراسية، التي ستُنَفَّذ بالشراكة الفاعلة بين قطاع التعليم وأمانة المنطقة وعدد من الجهات الحكومية.

فيما استعرض أمين منطقة جازان (نايف بن مناحي بن سعيدان)، الجهود والخدمات التي تقدمها الأمانة لمختلف القطاعات الحكومية والأهالي، ومساهمتها، والبلديات التابعة لها، الفاعلة في تنفيذ مبادرة تعليم جازان ”بلا مباني مستأجرة“، والمبادرات المماثلة التي تنفذها القطاعات والجهات الحكومية بالمنطقة.

كما قدَّم الطالب المتميز (فراس عقدي) مشاعر وطنية  نالت استحسان الجميع، وأثنى سمو أمير جازان عليه وعلى أدائه، مؤكدًا أن الوطن ينتظر منهم ومن أجياله الكثير، مشيدًا بمعلميه وأسرته في المساهمة في تنشئة أجيال متميزة.

وتضمنت الجلسة العديد من المدخلات، واستمع الجميع لتوجيهات سمو أمير المنطقة حيالها، وكرَّم سموه المواطن (موسى المالكي)، الذي ساهم في إنقاذ أسرة تعرضت لحادث واحترقت مركبتهم، والشاب (إبراهيم دكواني)، الذي أنقذ وانتشل طفل سقط في بئر بمحافظة ضمد، مثمنًا عملهما الإنساني النبيل.

حضر الجلسة معالي مدير جامعة جازان الدكتور (مرعي بن حسين القحطاني)، ووكيل الإمارة (عبد الله بن صالح المديميغ)، ووكيل الإمارة لشؤون التنمية (خالد بن عبد العزيز القصيبي)، وعدد من المسؤولين.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا