قصص وأناشيد

أنشودة لقد عرفت الله

لقد عرفت الله من غير أن أراه ولم أزل أحبه وأبتغي رضاه ***** رأيت في السماء نجومها الزهراء تشع بالضياء فقلت جل الله ***** سمعت في النهار أنشودة الأنهار بصوتها الهدار تشدو بذكر الله ***** وهبت الرياح في ساعة الصباح بعطرها الفواح تجري بأمر الله ***** أصغيت للطيور في روضها تطير تقول في سرور إنا نحب الله ***** رأيت صنع ...

أكمل القراءة »

خباب بن الأرت .. صانع السيوف

كان خباب بن الأرت عبدا مملوكا لسيدة قرشية اسمها أم أنمار، وكان يعمل في محل للحدادة يصنع السيوف ويبيعها لأهل مكة ويعطي ثمنها لأم أنمار. ولم يكن من عادة خباب أن يتأخر عن صناعة السيوف أو أن يغيب عن دكانه، إلا أنه وفي ذلك النهار جاء الرجال لأخذ سيوفهم فلم يجدوه في المحل!! وانتظر الرجال في الدكان طويلا، فلما عاد ...

أكمل القراءة »

نشيد رسول الله

مِثْلُ الطَّيْرِ إِذَا مَا غَرَّد *** مَا بَيْنَ الأَغْصانِ وَأنْشدْ جِئنَا نَشدُو، جِئنَا نشهَد *** أَنَّ رُسولَ اللهِ محمَّدْ فِي مَكَّةَ قَدْ عَاش يَتِيمًا *** شبَّ كَرِيمَ النَّفْسِ حَلِيما كَانَ صدُوقَ الْقَوْلِ أَمِينًا *** كَانَ رَحِيمَ الْقَلْبِ حَكِيما في غَارِ حِرَاءٍ قَدْ كَانَا *** يَأْوِي لِلْعُزْلَةِ أَحْيَانا وَيْفَكِّرُ بِاللهِ تَعَالى *** لَمْ يَعْبُدْ إِلا الرَّحْمَنَا وهُنَاكَ أَتَاهُ جِبْرِيلُ *** بِالوَحْي الوَضَّاءِ ...

أكمل القراءة »

أبو بكر الصديق “ثاني اثنين إذ هما في الغار”

أبو بكر الصديق، اسمه هو عبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب، وكنيته أبو بكر ولقبه ”الصديق” وذلك لأنه كان أول من آمن بالرسول صلى الله عليه وسلم وصدق به، ولد سيدنا أبو بكر بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر. ورافق رضي الله عنه الرسول صلى الله عليه وسلم عندما دخل غار ثور، وقد دخل الصديق قبله ...

أكمل القراءة »

قصة التاجر والحمار

يذكر بأنَّه كان هناك تاجر ملح يحمل بضاعته كل صباح إلى السوق على ظهر حماره، وفي أحد الأيام خلال توجه التاجر مع الحمار إلى السوق انزلق الحمار من على حافة النهر وسقط بالماء، وتمكن الحمار من النجاة والعودة إلى ضفة النهر، وشعر بتناقص وزن الحمولة على ظهره بسبب ذوبان الملح في النهر، بعد هذه الحادثة ما كان من التاجر إلا ...

أكمل القراءة »

قصة الله يراني

كان هناك فتى ذكي وسريع البديهة اسمه (أحمد) وكان يعيش في إحدى القرى، وكان الكل يتحدث عن ذكائه، وفي يوم جاء شيخ من غربي المدينة ليسأل عنه، فسأل الشيخ أحد الرجال: هل يعيش في هذه القرية فتى اسمه أحمد؟ – الرجل: نعم، يا سيدي. – الشيخ: وأين هو الآن؟ – الرجل: لا بدّ أنه في الكُتّاب وسوف يمرّ من هنا ...

أكمل القراءة »

قصة أصحاب الأخدود

محمد وسلمى ينتظران عودة أبيهما من العمل، ليناقشا معه أمرًا اختلفا فيه، فتحكي لهما الأم حكاية أصحاب الأخدود. فاطمة الزهراء علاء – هتون محمد وسلمى بصوت واحد: أخيرًا عدت يا أبي! كنا ننتظرك بفارغ الصبر. الأب: ما هذا الأمر المهم الذي تنتظرونني لأجله يا أولاد؟ الأم: أرادا أن يناقشا معك ما فعله بطل القصة التي قرأها محمد. الأب: عن ماذا ...

أكمل القراءة »

قصة نبي الله إبراهيم عليه السلام

تحكي عائشة لوالدتها عن شتم زميلتها لها وتسألها عن الحل، فتطلب منها والدتها أن تحكي لها قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام، فما الرابط؟ فاطمة الزهراء علاء / هتون عائشة: ماما.. ماما، لقد أخبرتك عن زميلتنا يارا التي اعتادت على سبنا، وعندما نصحتها قالت لي إنها وجدت والديها يفعلان ذلك ففعلته مثلهما، ماذا أفعل معها؟ الأم: أتعرفين ماذا قال نبي الله ...

أكمل القراءة »

قصة ملك الغابة والفأر

يُحكى أسدًا كان نائمًا في إحدى الغابات، عندما بدأ فأرٌ صغيرٌ يعيش في الغابة نفسها بالركض حوله والقفز فوقه وإصدار أصوات مزعجة، مما أقلق نوم الأسد ودفعه للاستيقاظ. وعندما قام الأسد من نومه كان غاضبًا، فوضع قبضته الضخمة فوق الفأر، وزمجر وفتح فمه ينوي ابتلاع الفأر الصغير بلقمة واحدة. صاح الفأر عندها بصوت يرتجف من الخوف راجيًا أن يعفو الأسد ...

أكمل القراءة »

من نوادر جحا

كان ياما كان في سالف العصر والأوان، كان جحا متّجها إلى السوق وهو يركب حمارا صغير الحجم، وكان ابنه يسير إلى جنبه ممسكا بلجام الحمار ويتبادل الحديث مع أبيه. وبعد فترة من المسير، مرّوا بمجموعة من الناس يقفون على قارعة الطّريق، وما إن رأوهم حتّى بدأوا بتقريع جحا ولومه على أنّه يركب على الحمار تاركا ابنه الصغير يسير على قدميه. ...

أكمل القراءة »