زوايا وأقلام

نحو ديمومة احتفاء بالدولة السعودية العظمى

بالأمس القريب احتفلنا واحتفلت بلادنا بيوم ميلاد الدولة السعودية الثالثة [وهي امتداد لما قبلها من الدول السعودية العظمى الأولى والثانية] واحتفل العالم معنا، من الأشقاء والأصدقاء على المستويين الرسمي والشعبي بذكرى توحيد المملكة العربية السعودية الذي بزغ نور فجرها يوم 21/ 5 /1351هـ؛ ليحدث ذلك الفجر البهيج نقطة تحول عظيمة في شبه الجزيرة العربية عندما أعلن الملك عبد العزيز بن عبد ...

أكمل القراءة »

صديقتي: انتزعي جوف قلبك وتدللي

الحياة بجمالها وعنفوانها لا تُعطنا بالمجان إطلاقًا، وإنما تأخذ منا الأجمل، وهي معادله بسيطة (أخذ وعطاء)؛ هكذا هي السعادة؛ لكي نحصل عليها لا بد من كفاح، وتعب، ومجهود، بل هي أحرى بحرب ضد كل من يقترب  لانتزاعها من جوف قلبك؛ لكل امرأة حزينة وتائهة، مكسور قلبها من رجل (أب، زوج، أخ، صديقة، كائنًا من كان)، عليها أن تحارب وتطرد تلك ...

أكمل القراءة »

البيت الوقْف، والبئر المُعطلة!!!

زُفت إلى زوجها، وهي بنت السادسة عشر عامًا، كغصن البان. زُفت وهي تُمني نفسها بأحلام الودْ، وأذرعة الحب، ولوعات الهيام!! لكن حين تمددت على السرير ليلة زفافها، تبدد كل حُلم داعب الأجفان؛ زوج صفيق أناني، لا يعلم من أبجديات الجنس إلا أن يَقضي وطره وغرضه، ثم ينهض كالبهيم، بل هو أضَلّ، فالبهائم تُدلل إناثها، وتداعبها!!. وأعتقدت الزوجة لصغر سِنها أن هذا ...

أكمل القراءة »

جمال خاشقجي بين ثلاثية: الحقيقة والشائعة والخيال

خبر يثير الفضول لكل شرائح المجتمع، خبر زائف ينتشر بسرعة البرق لا تستطيع الوقوف أمامه أو مقاومته. إنها الشائعة التي قد تصل في خطورتها لما تسببه الكوارث الطبيعية من زلازل وبراكين …إلخ. سلاح من لا سلاح له، وعامل قوى مؤثر مساعد لمن يمتلك سلاحًا، استخدمت في الحرب والسلم، والتجارة والفكاهة، قامت بسببها ثورات، وكانت سببًا في أرباح وخسائر بالمليارات. تنطلق؛ ...

أكمل القراءة »

نعم أنا سـعودى عُنصري #سعود_الثبيتي

إن لم أكن عنصريًّا فأنا خائن لوطني  نعم عنصري حينما تسب بلدي وقيادتي عبر تلك النوافذ السوشلية وقد كنت عبدًا للدولار؛ تمدحها وأنت داخل اسوارها، تسبح في خيراتها. نعم أنا عنصري حينما تطال سمعة وطن احتواك يا مقيم، وفتح أبوابه لك، وأصبحت تجيد استخدام الجوال واللعب خلفه بالفاظك البذيئة تجاه الوطن الذي احتواك وأشبعك، وأصبحت تملك العقارات والسيارات بعد أن ...

أكمل القراءة »

أفيقوا؛ فالدول الكُبرى لا تُهدد

إن ما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام العربية والدولية المستأجرة، هي اتهامات زائفة وادعاءات باطلة، لا تستند إلى حقائق، وتهدف إلى الإساءة للمملكة العربية السعودية. وقد استعرت حملة الإشاعات من وسائل الإعلام القطرية وأبواق الدولارات، منذ اختفاء الكاتب السعودي جمال خاشقجي في اسطنبول وقد يكون للحمديين يد في اختفائه. تتكالب الأبواق وتصدر التهديدات والاتهامات، وقد نال منهم الغيظ والقهر ...

أكمل القراءة »

لهب الإضرام في ثقافة الانتقام

الانتقام أعمى العينين ، أصمّ الأذنين، غضوب الودجين ، محمرّ الخدّين ، يزبدُ خطابه بهذرٍ ضَجّ بالبلاهة ، ويغيض عقله بهذيٍ ماج بالسفاهة ، ظلمة الدرب أمامه ، وهدير الغضب إمامه ، تقطر أنيابه بالتشفي وأخذ الثأر ، ويتّقد فؤاده بالوتيرة ولهب النار. فهو حالة استثنائية في المرء السويّ ، فردّة الفعل لا بد وأن تكون منه قاسية لتصرّفٍ أناخ الألمَ ...

أكمل القراءة »

دكتاتورية رئيس تحرير

ما دامت الحياة غدًا يُرتقب، وهو الذي يسمونه المستقبل؛ فلماذا يغزو غرور الإنسان نفسه؟ فيجعل من نفسه شيئًا عظيمًا، لا يستطيع أحد الوصول إليه،  فضلا عن أنه يجعل من باقي الناس جهلاء لا يفقهون في الأمور شيئًا. ومن الأمثلة الحية لهذه الشخصيات بعض رؤساء التحرير، حين يقفون فى وجه الكاتب أو الصحفي الجديد – الطموح لإثبات نفسه – من خلال ...

أكمل القراءة »

أبو عقيرة يخطب فتاة نحيفة

تقدم الشاعر أبو عقيرة لخطبة فتاة فعند النظرة الشرعية طلبت منه أن يخفف من وزنه ويزيل كرشه فكتب هذه القصيدة ردًا عليها وقال : يافتاة، أما ترين كيف أني  رجل مغوار  آكل اللحم كالمجاهدينا  وأقف أمام صحون الأكل  كجندي في أرض المعركة  ونعم الحرب مع الآكلينا وحين أمسك اللحم وألف  عليها الخبز مع الطحينا  وأعاجل اللقمة بالبطاطس  والأرز  والصوص المتينا وأدير  ...

أكمل القراءة »

فتياتنا ما بين العرف وقانون التحرش

وأخيرًا أصبح هناك نظام يُتكأ عليه بدلاً من (حب الخشوم) وتوسيط (اللي يسوى واللي ما يسوى) وتتدخل (كل القبيله)؛ لتنتصر لإنسانيتك وحقوقك البديهية، والتي حفظها لك الشرع مسبقًا ولكن (الله ينزع بالسلطان ما لا ينزع بالقرآن). خطوة جميلة ورائعة في عهد الملك سلمان – حفظه الله – والتي لها أبعادها بكل تأكيد، فالإنسان بدون أمان وحفظ لحقوقه لن يستطيع أن ...

أكمل القراءة »