كيد النساء وافتعال الخصام عند العلاقة الحميمية

قالوا في الأمثال: كيد النساء غلب كيد الرجال

وفي كتاب الله الكريم، قال عزيز مصر لزوجته {هذا من كيدكن إن كيدكن عظيم} [يوسف ٢٨]. قاله في مكر ودهاء استخدمته زوجته، لعشقٍ حرام لا يحل لها!!.
فما بال الزوجات الآن؟
يَعدمن الحيلة، ولا يستعملن مكرهن ودهائهن في رأب صدع، وحل خلاف بينها وبين زوجها، وهو ملك لها وحلال!!
نرى ونسمع في مجتمعنا لخلافات زوجية وصلت حد القتل والعياذ بالله، وما تبعه من هدم للأسرة، وتشريد للأطفال، وتلوث يد الزوج بدماء زوجته وأم أولاده.
لِمَ يحدث هذا؟
هل هو مجرم بالفطرة؟
لا وأيم الله، ولكنه الشقاق والخصام استفحل بينه وبين حُبه وسيدة قلبه ولم يُحَل، فتمكن منه غضب يُذهب عقله ويشل تفكيره. خصوصًا إذا غادرت الزوجة بيته ولجأت لأهلها، حينئذ يزيغ بصر الزوج ويفقد رشده.

أنا هنا لا ألتمس العذر لمن جنى وقتل!! ولا أتحدث عن زوج مدمن، أو فاسق، بل أتحدث عن أسرة عادية تعيش بسلام ويعتريها أمر ما، فيحصل خلاف ونزاع. هنا ألوم الزوجة بالذات، هي فقط من تتمكن من احتواء الأمر، ولا تجعله يتجاوز منزلها أبدًا، ولا تستسلم للخلاف وتتمادى في الخصومة.
لِمَ لا تعمل كل زوجة بدهاء ومكر وكيد الأنثى وتستخدم كل أسلحتها كأنثى في سرير الزوجية؟! همس، ولمس، وعطر مسْك يفوح!!
لِمَ تجعل الكبرياء من طرفها، والغضب والبطش من قِبل زوجها يهدم بيتها ويشتت أسرتها؟

والعكس صحيح فإن من تلجأ لعقاب الزوج عند أي خلاف، بهجر الزوج وعدم ممارسة الحب والجماع معه، وهي تظن أنها بذلك ستدك أنفه، وما علمت أنها ستهدم بيتها ومملكتها وتدك كل حجر فيه!!!
فما أبغض للزوج من هذا العقاب الدنئ الذي استحقت بسببه لعنة الملائكة إن هي امتنعت عن زوجها.

أما عَلِمت هذه المسكينة أن الله عز وجل أعطاها من عظيم الأجر وجزيل الثواب على حُسنْ تبعلها لزوجها؟!!.

وماذا يعني حُسْن التبعلْ؟

هو مسمى يجمع كل صفات الأنثى بكل هيلمانه وجنده وأسلحته، وكل ما تصنعه الزوجة في كل ما يُدخلْ السرور لزوجها بكل أمر حلال ابتداءً من الطعام والهندام والعطر وانتهاءً بفراش الزوج بكل ما تعني هذه الكلمة، فلا يغرنك عزيزتي الزوجة ولا تستهيني بسلاحك الفتاك هذا، فهو حريّ بأن يجعل لك زوجك مُسَلِّمًا مُسْتسلمًا لكل ما أردتي وتريدين، لكن لا تتواني وتُغْمدي سيفك هذا أبدًا.

☘️🇸🇦☘️🇸🇦☘️🇸🇦☘️🇸🇦☘️🇸🇦

بقلم المستشارة الاجتماعية  : منى عبد الرحمن أل عاصم

53 تعليق

  1. ياليت نقرا ونشوف زي هذا المقال 👌
    مقالات تمس حاجة الأسرة والمجتمع أكثر وأكثر 👍
    تعبنا من مشاكل الأسرة ومانسمع إلا فلانة تزوجت وبعد فترة تطلقت!
    ولا فلانة إنطقت ! هذا زواج ولا حلبة مصارعة؟

  2. أ / د مطلق العتيبي

    وصلت نسبة الطلاق في محاكم الرياض لأكثرمن 200 حالة طلاق يومياً

    فعلاً نسبة مخيفة لابد من حلول جذرية .

    لابد أن يطبق الزوجان مبدأ الصراحة والتفاهم
    ونبذ مصطلح والله لأوريه وأربيه !!
    والله لأوريها وأربيها !!
    وفي الأخير خراب بيوت وتشريد أطفال !!
    إلى الأمام دوما جريدة هتون وكاتبتنا الراقية 🌹

  3. ياليت يرجع زمن إحترام العِشرة وعش الزوجية
    الله يخلف الحين ماغير أدنى هبة ريح طيرت البيت وشردت العيال

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.