مُدَّ يديك لنلتقي .. نستعيد ابتسامات غفت من هوانا

مُدَّ يديك لنلتقي
هناك يبدأ كل طريق
ويبدأُ  فضاءٌ مديد
نستعيد ابتسامات غفت من هوانا
ونعبر إلى موضعٍ في المدى مترامي
يغيّرُ هذا الزمان البليد
سنمحو منّا كل تيهٍ
ويذهب من ذاكرتنا المساء الغريق
وظلال خيال موحشٍ مخيف
مُدَّ يديك
فكل نبض فيك يوجعني
والدَّم يوجعني
 ويوجعني الوريد
وكأنّها رؤيا وكأننّي متُّ
وكأنني أحيا في مكانٍ ما
لا أعرف ما أريد
وسأكمل رحلتي وحدي
أقتفي خطى السعادة البعيد
وأنا وحدي من يسمع أنين الحيارى
أنا الوحيد
هيا لنلتقي وسأصير فكرة ورسالة وبريد
سوف تكبر وأكبر معك
وتحملني وأحملك
ونعبر الزمان والمكان
والقديم والجديد
فالرحلة ابتدأت والدرب ابتدى
وستكونُ يوما ما نريد
الكاتبة العراقية/ أ. غادة السعد

16 تعليق

  1. كريم السالمي

    ما شاء الله احساس جميل

  2. روعة موفقة استاذة غادة السعد

  3. ننتظر دائما مزيدكم

  4. احساس مرهف جدا عادت بي الذكريات الى زمن قد خلا

  5. كلمات ابكتني

  6. خيال وشعر واحساس وادب روعةجدا

  7. ونعبر الزمان والمكان
    والقديم والجديد

  8. ام بسام الغامدي

    ولا أجمل

  9. كلمات من القلب الطاهر…شكرا استاذة غادة

  10. زياد القصابي

    بوركتي وبوركت أناملك أستاذة غادة..أبيات في الصميم..

  11. ما اروعه من كلماات جميلة

  12. نستعيد ابتسامات غفت من هوانا

  13. فيصل الياسري

    شكرا شاعرتنا الجميلة غادة

  14. ويذهب من ذاكرتنا المساء الغريق!
    أبيات جميلة لامست في أنفسنا شيئا..

  15. شعر جميل، بالتوفيق

  16. نص شديد الرقة أستاذتنا

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.