أخصائية تغذية تُحذّر من “مشروبات الطاقة”

حذرت أخصائية التغذية الدكتورة كلير ثورنتون وود، في بحث لها، من مشروبات الطاقة، مؤكدة أنها تحتوي على مستويات عالية من الكافيين، التي تُعتبر ضعف الكمية الموجودة في المشروبات الغازية الأخرى، في حين أن متوسط فنجان القهوة يحتوي على 40 مللي جرام.

وقالت وود: “غالبًا ما يستخدم الشباب الذين يعانون من اضطرابات في الأكل مشروبات الطاقة لزيادة مستوى الطاقة لديهم بالكافيين الذي تحتويه هذه المشروبات، هؤلاء الأشخاص هم أكثر عرضة لزيادة معدل ضربات القلب جراء الجرعات العالية من الكافيين”.

وأضافت : “أن زيادة السكر والسعرات الحرارية والكافيين تؤدي إلى وعكات صحية تؤثر على البالغين، كما أن بعض مشروبات الطاقة يتم استخدامها مع الكحول، ما يجعلها مزيجًا خطيرًا”.

ومن الآثار الصحية الأخرى المرتبطة بالاستهلاك المفرط لمشروبات الطاقة، بحسب دراسة نشرت في عام 2015 في المجلة الدولية للعلوم الصحية، ما يلي: القلق، الأرق، الصداع، فرط النشاط، وإدرار البول، كما أن دراسة في السويد أضافت وجود صلة بين مشروبات الطاقة وتآكل الأسنان.

يُذكر أن مشروبات الطاقة تحتوي على مستويات عالية من السكر، التي قد تؤدي إلى الإصابة بمرض السكري نوع 2، حيث أثبتت بعض الأبحاث العلمية دورها في خفض استجابة الأنسجة لهرمون الأنسولين.

 

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.