إدارة المساجد بصامطة تنفذ ندوة عن فرقتا الإخوان المسلمين والسرورية وخطرهما على الأوطان وتفكيك المجتمعات

نفذت إدارة المساجد والدعوة والإرشاد بمحافظة صامطة وبالتعاون مع المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات وضمن برامج الأمن الفكري والتي ينظمها فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة جازان ندوة بعنوان فرقتا الإخوان المسلمين والسرورية وخطرهما على الأوطان وتفكيك المجتمعات مساء بجامع الشيخ عبدالقرعاوي بمحافظة صامطة.

هتون – المركز الإعلامي _صامطة

بدأت الندوة بتقدمة لفضيلة مدير عام فرع الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة جازان الشيخ أسامة بن زيد المدخلي شكر فيها الله جل وعلا ثم وجه شكرا للقائمين على إقامة مثل هذه الندوات المباركة والتي تعود بالنفع على طلبة العلم وتبين لهم المنهج الصحيح الذي عليه سلف هذه الأمة.

ثم تحدث بعد ذلك فضيلة الشيخ محمد بن زيد المدخلي مثنيا على جهود فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة جازان وعلى رأسها الشيخ أسامة المدخلي كما تقدم بشكره لمدير إدارة المساجد والدعوة والإرشاد بمحافظة صامطة الشيخ أحمد بن عقيل كريري على اختياره لمثل المحاضرات التي تعود بالنفع على الشباب وتبصيرهم في أمور دينهم ودنياهم.


ثم تحدث عن جماعة الإخوان المسلمين وبين خطرها وأهدافها وأنها ليست جماعة دعوية وإنما تسعى الى الوصول إلى سدة الحكم وتسعى للتخريب والتدمير والدعوة للثورات والخروج على الحكام ونشر البدع.


وبين لطلبة العلم أن عليهم التمسك بالمنهج الوسطى الصحيح على ضوء ما جاء به كتاب الله جل وعلا وعلى سنة رسوله الكريم وحثهم على حضور مثل هذه المحاضرات.

ثم تحدث الشيخ عبدالله بن محمد النجمي عن نشأت الأخوان المسلمين وأهدافها وبين أقوال العلماء بشأن التحذير من هذه الجماعة والتيارات التي أفرزتها.

ثم تحدث الشيخ محمد بن صغير عكور عن فرقة السرورية وأهدافها وخطرها وأنها إحدى التيارات التي أفرزتها وقدمتها جماعة الإخوان المسلمين.

ثم ختم الشيخ أسامة بن زيد المدخلي الندوة بالشكر لأصحاب الفضيلة على ما قدموه من نصح وإرشاد وبيانهم لحقيقة هذه الجماعات الإرهابية.


سائلا الله أن يحفظ علينا ديننا ووطننا وولاة أمرنا وأن ينصر جنودنا المرابطين إنه سميع مجيب.

 

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.