أمين عسير يعقد اجتماعه الأول برؤساء البلديات التابعة

التقى أمين منطقة عسير د. وليد الحميدي صباح اليوم الأحد اجتماعه الأول مع رؤساء البلديات التابعة للأمانة ، وذلك لمناقشة المهام البلدية ونسب انجاز المبادرات التي تم تحقيقها وكذلك زيادة الإيرادات البلديات وتفعيل دور الاستثمارات.

هتون – جمعه الديب :

وانطلق الاجتماع بكلمة لأمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي التي رحب فيها برؤساء البلديات ، ثم ناقش الحميدي عدد من العناصر والخطط التي سوف ينتهجها خلال عمله كأمين للمنطقة ، مشددا على أهمية الاستفادة من دعم ميزانيات المبادرات وبرامج التحول الوطني 2030 ، و ما انبثق منها من أعمال ومشاريع ، منبهاً إلى أنه لا يمكن الاستفادة من برامج التحول بالشكل المطلوب إلا بعد الحرص على استراتيجيات القطاع البلدي و تطوير التخطيط و رفع الجودة إضافة إلى تنظيم الإيرادات البلدية و الاهتمام بالبرامج الزمنية المخصصة لها ، و تحسين الخدمات البلدية المقدمة و تطويرها حتى تتواكب مع طموحات الوزارة.

وفي ذات السياق قام الدكتور عيسى البناوي مدير مكتب تحقيق الرؤية بتقديم شرح مفصل عن المبادرات البلدية وطرق الاستفادة من برنامج التحول الوطني ٢٠٣٠ وما انبثق منها من مبادرات دشنتها الوزارة.

كما تحدث البناوي عن محورين وهما عرض مبادرات مدينتي 2018 المحدث وما طرأ عليه من تحديث من قبل الوزارة، وواصل البناوي حديثه عن مؤشرات قياس الاداء للربع الثاني والثالث للعام 2018، وعرج خلال شرحه عن المؤشرات التي ساهمت في رفع رضا المستفيدين والأداء، فيما بين البناوي المؤشرات التي كانت نتائجها أقل من المستهدفات المحددة وذلك ليتم تفاديها في الربع الثالث.

عقب ذلك ناقش وكيل الأمين لشؤون البلديات المهندس علي سيف القحطاني مشاريع النظافة في البلديات من خلال تحسين مستوى النظافة العامة على مستوى المدن والقرى، وأشار إلى أنه يتطلب من البلديات خلال الفترة القادمة الحرص على جودة الخدمات البلدية المقدمة وفق توجهات وزارة الشؤون البلدية والقروية وتوجيهات امين منطقة عسير، مؤكدا إلى أن الأمانة في هذه الآونة تتابع نسب إنجاز برامج المبادرات البلدية والمنبثقة من مبادرات التحول الوطني 2020 بشكل دقيق وذلك حرصا للخروج بأفضل أداء بلدي ذو جودة عالية.

وفيما يخص النظافة العامة في البلديات قال م. علي سيف هي مقياس ومؤشر للكافة المدن ، خصوصا وأنها ضمن برامج المبادرات البلدية التي نعمل عليها، مضيفا إلى أن على البلديات رفع مستوى الاهتمام بهذه المبادرة لنصل إلى الطموحات التي تنشدها الأمانة.

فيما أكد مدير عام الاستثمارات بأمانة عسير م. علي الحيد أهمية تنوع مصادر الاستثمار من خلال إعداد الخطط لرفع إيرادات الأمانة والبلديات المرتبطة إضافة الى حصر الإيرادات المتأخرة ، إضافة الى ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة لتحصيلها.

وقال الحيد أن الاستدامة المالية تعتمد كيفية الاعتماد على الموارد المالية الذاتية لتمويل الميزانية ، مشيرا إلى أن الأمانة وبلدياتها استطاعت ان تحقق نسبة نمو خلال الأعوام الماضية تجاوزت الـ 48 % من المستهدف ، ومنبهاً إلى تلك الأرقام لم تأتي الا بعد جهود أمانة منطقة عسير وبلدياتها التابعة متمنيا أن تواصل وتيرة العمل كما هو مأمول منا لنحقق النمو في الإيرادات والاستدامة المالية مطالبا البلديات بالتركيز على المستهدف.

و أشار  م. سامي المالكي مدير إدارة تقنية المعلومات أن أتمته الخدمات في البلديات التابعة ستذلل الكثير من العقبات أمام البلديات في تحصيل الإيرادات وفق ارقام و تقارير دقيقة و ستكون الأرقام اكثر دقة ، إضافة الى ان نظام بلدي سيكون له الأثر الإيجابي من خلال زيادة الإيرادات المالية خصوصا وانه سيكون بالمرصاد لكل مخالف تأخر عن سداد ما عليه من مخالفات و سيقلل من نسبة التعثر و هذا ما سيتم العمل عليه خلال الأيام القائمة بعد حصر جميع المستحقات المالية و المتأخرين بسداد مخالفاتهم ومنعهم مستقبلا من الاستفادة من أي خدمة بلدية حتى يتم سداد ما عليه من مستحقات مالية .

الجدير بالذكر أن الاجتماع برؤساء البلديات بمنطقة عسير يعد الأول لأمين عسير الدكتور وليد الحميدي منذ تعيينه مطلع الاسبوع المنصرم كأمين لأمانة منطقة عسير.

2 تعليقان

  1. اجتماع موفق وربنا يعينهم

  2. موفقين ان شاء الله

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.