الحمص

على رغم ما قد يسببه من عدم ارتياح في الجهاز الهضمي، فإن الحمص يلعب دورًا فعّالًا في خفض مستوى السكر في الدم. ولهذا السبب، بدأ الحمص يكتسب أهمية كبيرة في الولايات المتحدة في العقدين الأخيرين.

البروكلي

يعد البروكلي واحدًا من الأطعمة الحيوية للغاية لجسم الإنسان. قد يكون مذاقه غير لذيذ بالنسبة للبعض، لكنه جيد جدا للحفاظ على مستوى منخفض للسكر في الدم، كما أنه يوفر مناعة ضد السرطان.

الملفوف

يلعب الملفوف دورًا جيّدًا في خفض نسبة السكر في الدم، وذلك لما يتمتع به من سعرات حرارية منخفضة ودهون لا تكاد تذكر. كما يحتوي الملفوف على فيتامين C.

 الفطر

رغم أن بعض أنواع الفطر غير صالحة للأكل، فإن المفيد منها يساعد في خفض نسبة السكر في الدم. وتستخدم عادة لإضافة نكهة للأطباق. والفطر واحد من النباتات المضادة للسرطان.

الفول السوداني

يحتوي الفول السوداني على الدهون الصحية والبروتينات، بالإضافة إلى زبدة الفول السوداني، وكلها مواد تساهم بشكل ملحوظ في خفض نسبة السكر في الدم.

القرنبيط

يعرف القرنبيط بـ”الزهرة” أو “القنبوطة” في بعض الدول العربية، وله فوائد كثيرة، من بينها الوقاية من أمراض القلب، ويعرف بأنه ذو خصائص مضادة للسرطان.

الطماطم

تستخدم الطماطم كخضراوات وفاكهة، والناس يأكلونها كما هي أو يشربونها مثل العصير. وللطماطم خصائص مفيدة جدًّا في خفض نسبة السكر في الدم ومنع أمراض القلب.

الجزر

يُعد الجزر أفضل مساعد للحفاظ على النظر، بسبب ما يحتويه من الكاروتين وفيتامين (أ). كما أنه يساعد في الحفاظ على مستوى السكر في الدم عند الحد المثالي تقريبا.

الخوخ

الخوخ من الفواكه الحلوة، وهي فاكهة تعمل بشكل طبيعي على الحفاظ على مستوى السكر في الدم منخفضًا. ويمكن تناول الخوخ كما هو أو شربه عصيرًا.

العدس

العدس غني بالألياف والمعادن والفيتامينات، إلا أن الكثيرين لا يزالون يتجاهلونه. فالعدس يجعل الشخص يشعر بالشبع لفترة أطول. كما أن له شهرة في الحفاظ على مستوى السكر في الدم منخفضًا ومستقرًّا.