احد الكتب الجديدة

عشر كتب جديدة تستحق القراءة لهذا العام

تصدر خلال فبراير في بريطانيا باقة من الكتب الجديرة بالقراءة، خصوصًا من الأعمال غير الروائية. “إيلاف” تمدّ قراءها بنبذة عن عشرة من أهم هذه الكتب لاقت اهتمام النقاد:

Educated
مذكرات كتبتها تارا ويستوفر، التي نشأت في عائلة متدينة في ريف ولاية آيدهاو، تروي فيها كيف صمّمت على التعلم، مع أنها لم تذهب إلى المدرسة إلا في سن السابعة عشرة (تحمل الآن شهادة دكتوراه من كامبردج)، وكيف تغيرت حياتها نتيجة ذلك.

Eat Up
ألفته روبي تاندوه، وموضوعه كيف يجب أن تستمتع بالغذاء، سواء أكان سلطة مفيدة صحيًا أو علبة من المشروبات الغازية. تفجر المؤلفة فيه فقاعة الأكل النظيف، وتعرض للاتجاهات الغذائية من زاوية نقدية، مطعمة كتابها بوصفات شهية.

The Wicked Cometh
رواية تاريخية من تأليف لورا كارلين، تتابع فيها شابة اسمها سارة ووترز، تجد نفسها صدفة في فلك عائلة بروك الثرية ووريثتها ريبيكا بروك. تدخل المرأتان عالم الفقراء الغامض في لندن. إنها رواية تجمع بين التشويق البوليسي والرومانسية.

(Brit(ish
رواية من تأليف أفوا هيرش، تتناول موضوع العرق في بريطانيا في ضوء الخبرة الشخصية للكاتبة المولودة لأب أبيض يهودي وأم أفريقية غانية في لندن. تروي هيرش بحثها عن هويتها، وشعورها بأنها ليست بريطانية حقًا، وتعبّر عن خيبة أملها عندما وجدت أن زيارة غانا لم تجعلها تشعر بأنها أفريقية.

A False Report
رواية من تأليف تي. كريستيان ميلر وكين ارمسترونغ، تدور حوادثها قبل عشر سنوات، لكنها تبدو راهنة. المؤلفان صحافيان فائزان بجائزة بوليتزر، يرويان القصة الحقيقية لمحققتين بوليسيتين تطاردان مغتصبًا، وكيف تكون المرأة التي تبلغ عن تعرّضها للاغتصاب هي نفسها موضع شبهة.

Dear Fahrenheit 451: A Librarian’s Love Letters and Break-Up to Her Books
عمل من تأليف آني سبينس، التي عملت في مكتبة عشر سنوات في أميركا، تضمنه سلسلة من الرسائل إلى كتب عزيزة عليها، يستعيرها رواد المكتبة، وتروي كتب تستحق إنزالها من رفوف المكتبة وإقصائها إلى الأبد.

Everything I Know About Love
تقص دولي أولدرتن، الصحافية وكاتبة العمود السابقة عن العلاقات العاطفية في صانداي تايمز، في هذا الكتاب قصة وقوعها في الحب وخروجها منه. إنه من نوع مذكرات الحب الرومانسي المليء بالقصص عن رجال عظام وآخرين سيئين.

Feel Free
في هذا الكتاب تجمع زيدي سميث مجموعة من المقالات كتبتها في عهد باراك أوباما، تغطي كل شيء من مصير المكتبة العامة في منطقة سكنها إلى جيل فايسبوك. تقول سميث في مدخل الكتاب إنها ليست خبيرة، بل تكتب ما تفكر فيه وتشعر به، متسائلة إن كان الآخرون يفكرون مثلها ويشعرون مثلها.

Fire Sermon
كتاب من تأليف جيمي كواترو عن ماغي المتدينة المتزوجة بتوماس، حبيبها منذ أيام الجامعة، ولديها طفلان جميلان. لكنها بقيت سنوات تكاتب الشاعر جيمس برسائل حارة. يتنقل الكتاب بين فني الرسالة والنثر ليكشف عن صراع امرأة مع الهوس والرغبة.

The Sealwoman’s Gift
تستند هذه الرواية التي ألفتها سالي ماغنوسن إلى قصة حقيقية لقراصنة خطفوا نحو 400 شخص من منطقة على شاطئ آيسلندا وباعوهم في سوق العبيد. من بين المخطوفين قسيس وزوجته وأطفالهما. الكاتب يتخيل مصير النساء والأطفال المخطوفين.

 

تعليق واحد

  1. حصر للكتب جميل لكن هل هذه الكتب مترجمة ؟

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.