إجازة السهر وما أدراك ما السهر…!!

في كل صباح نستجمع قوانا لنبدأ يوم جديد محمل بأمال وأماني جديدة مصحوبة بابتسامات مشرقة.

( وجعلنا النهار معاشا )

خلق الله الصباح للعمل والسعي والنشاط وجعل الليل للسكن والهدوء والراحة والنوم. وللأسف نقلب هذه الموازين في الأجازات، ليصبح الليل للسهر واللعب والزيارات والخرجات أما النهار فهو للنوم المتواصل، فلا العبادات تؤدى كما يجب، ولا الجسم يرتاح كما يجب!

ننهض أو ينهضوا أولادنا وهم غير مرتاحين، يشعرون بالتعب والكسل والخمول بالرغم من الساعات الطوال التي ناموا فيها.

نسدل لهم النصح بأخطار هذا على دينهم وأجسادهم وعقولهم ، ويردون: ماذا نفعل إذا نمنا مبكرا وننهض مبكرا! لايوجد عمل ولا مدارس في هذه الإجازة القادمة .

وتوقفت عند ردهم: ماذا يفعلون إذا نهضوا صباحاً؟

بحكم أجواءنا الحارة جداً في الصيف أو الباردة جدًا فهم لا يستطيعون مثلاً الخروج للحدائق العامة للتمشي والمشي والتريض! أو للمقاهي المفتوحة لتناول فطور والتأمل في المارة كما في شوارع الشنزلزية أو أكسفورد!

ولو توفرت المولات فهل من المجدي الذهاب بشكل يومي للمول للتنزه؟

ولو فكرنا في فعاليات ترفيهية تقام في مدننا لوجدنا نفس المشكلة فمعظمها ان لم يكن جميعها لا تقام الا ليلا بحكم الأجواء الحارة.أو هنالك الفعاليات الباهضة التكاليف التي قد لايستطيع رب الأسرة لتوفيرها لأبنائه إذا كان عددهم فوق الخمس أو الست أفراد ومافوق ..وهنالك فعاليات بعض الأسر لاتتناسب مع وجهة نظرهم التربوية فلذا لايسمح للأسرة بالحضور لها …..الخ

ومن وجهة نظري كمربية وأم أن على الأسرة مهام هذا الموضوع ففي المنزل يمكن أن توضع خطط ترفيهيه صباحية بشكل موزع بين أفراد الأسرة ففي كل يوم يقوم أحد الأبناء بفكرة ترفيهيه لباقي الأفراد.

ويتم التفكير فيها من الليل وقبل النوم ، كما ينبغي ترتيب زيارات وخرجات للترفيه بين فترة وأخرى أيام الأسبوع على أن تنتهي قبل الثانية عشر ليلا ليعودوا ويستعدوا للنوم ثم النهوض لصلاة الفجر .

ترسيخ قيم الصلاة والصدقة والدعاء في نفوس صغارنا من الأمور التي تجعلهم ينعموا بحياة أفضل.

_________

إبتسام عرفي

7 تعليقات

  1. نوره السحيباني

    مقال مميز … ننتظر الجديد

  2. وسمية العطيشان

    حوار ونقال حول الاجازة جيد وهيئة الترفيه وجهات كثيره تقع عليها المسؤوليه لان فعاليات ماتبدأ الا بعد صلاة العشاء

  3. اسعد الفيفي

    أعجبني المقال..
    شكراً لك..

  4. لقد وضعت بمقالك هذا النقطة الأهم وهي : ضرورة الاخذ في الاعتبار كمية السهر اليومي والاثار المترتبة على ذلك وانا شخصيا معك

  5. محمد الحارثي

    اصبت في الصميم بما كتبته جزاك الله الخير

  6. شكرا عزيزتي على المقال

  7. عادل نايف الحربي

    مقال اكثر من رائع وهادف وتربوي ولكن التهيئه النفسيه لأفراد الأسرة شي أساسي وإلا اصبحت الاجازة كعادة الاجازات السابقة ..

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.